ليس شيء في الوجود أشرف من العلم

ليس شيء في الوجود أشرف من العلم

ليس شيء في الوجود أشرف من العلم – ليس في الوجود شيء أشرف من العلم. كيف لا وهو الدليل، فإذا عدم، وقع الضلال؟! – وإن من خفي مكايد الشيطان أن يزين في نفس الإنسان التعبد، ليشغله عن أفضل التعبد، وهو العلم، حتى إنه زين لجماعة من القدماء أنهم دفنوا كتبهم، …

أكمل القراءة »

خلق الله الحَرَّ والبرد لمصالح البدن

خلق الله الحَرَّ والبرد لمصالح البدن

خلق الله الحَرَّ والبرد لمصالح البدن تأملت مبالغة أرباب الدنيا في اتقاء الحر والبرد، فرأيتها تعكس المقصود في باب الحكمة، وإنما تحصل مجرد لذة، ولا خير في لذة تعقب أَلَمًا. فأما [في] الحر، فإنهم يشربون الماء المثلوج، وذلك على غاية في الضرر، وأهل الطب يقولون: إنه يحدث أمراضًا صعبة، يظهر …

أكمل القراءة »

لطف الله تعالى بعباده

لطف الله تعالى بعباده

لطف الله تعالى بعباده أولاً: لطف الله تعالى بعباده في أنه لا يواجههم بأعظم المشاق، بل ذكر الجلد، وستر الرجم. ومن هذا المعنى قال بعض العلماء: إن الله تعالى قال في المكروهات: {كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ} [البقرة: 183] ، على لفظ لم يسم فاعله، وإن كان قد علم أنه هو الكاتب. …

أكمل القراءة »

العلماء نوعان

العلماء نوعان

العلماء وأنواعهم رضي الله عن العلماء الخاشين من الله وحسابه، الماشين على سبيل محمد صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وأصحابه. المتواصين بالحق قلّما يحيصون عن فجّه الرحب إلى ثنيّات المضايق، ولا يحيدون عن نهجه اللّحب إلى بُنيات الطرائق. في أفواههم بيض بواتر علىرقاب المبطلين، وفي أيديهم سُمر عواتر في نُغر المعطلين. …

أكمل القراءة »

يسمى القاضي وهو السمّ القاضي

يسمى القاضي وهو السمّ القاضي

القاضي المرتشي القاضي تعمل فيه الرشوة، ما لم تعمل في الشارب النشوة. إن أتته فسكران ميلاً وطرباً، وإن فاتته فثكلان ويلاً وحرباً. كأن لم يسمع أن الرشوة من السحت، ووان السحت مأخوذ من السحت. وأن آكله ممن يسحته الله بمثلاته، ومن جملة من ينحت الله أثلاته، أية نار يؤرث، حين …

أكمل القراءة »

إمش في دينك تحت راية السلطان

إمش في دينك تحت راية السلطان

إمش في دينك تحت راية السلطان، ولا تقنع بالرواية عن فلان وفلان. فما الأسد المحتجب في عرينه، أعز من الرجل المحتج على قرينه. وما العنز الجرباء تحت الشمأَل البليل، أذل من المُقلد عند صاحب الدليل. ومن تبع في أصول الدين تقليده، فقد ضيع وراء الباب المرتج إقليده. وجامع الروايات الكثيرة …

أكمل القراءة »

يا من يشبعه القرض ما هذا الحرص

يا من يشبعه القرض ما هذا الحرص

يا عبد الدينار والدرهم متى أنت عتيقهما، ويا أسير الحرص والطمع متى أنت طليقهما. هيهات لا عتاق إلا أن تكاتب على دينك الممزق، ولا إطلاق أو تفادي بخيرك الملزّق. يا من يشبعه القرض، ما هذا الحرص. ويا من ترويه الجرع، ما هذا الجزع. ستعلم غداً إذا تندّمت، أن ليس لك …

أكمل القراءة »

أفضل الأعمال

أفضل الأعمال

فِي البُخَارِيّ: ” سُئِلَ النَّبِي ( [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] ) أَي الْأَعْمَال أفضل؟ قَالَ إِيمَان بِاللَّه وَرَسُوله، قيل: ثمَّ مَاذَا؟ قَالَ: حج مبرور ” وَفِيه عَن عَائِشَة قَالَت: ” نرى الْجِهَاد أفضل الْعَمَل أَفلا نجاهد؟ قَالَ: لَا، لَكِن أفضل الْجِهَاد حج مبرور؟ ” وَفِي الصَّحِيحَيْنِ قَالَ ( [صلى الله …

أكمل القراءة »

صِيَام يَوْم عَرَفَة أحتسب على الله أَن يكفر السّنة الَّتِي قبله وَالسّنة الَّتِي بعده

صِيَام يَوْم عَرَفَة أحتسب على الله أَن يكفر السّنة الَّتِي قبله وَالسّنة الَّتِي بعده

روى مُسلم وَغَيره أَنه [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] قَالَ: ” صِيَام يَوْم عَرَفَة أحتسب على الله أَن يكفر السّنة الَّتِي قبله وَالسّنة الَّتِي بعده ” وَصَحَّ أَنه [صلى الله عَلَيْهِ وَسلم] ” أفطر بِعَرَفَة، وَأرْسلت إِلَيْهِ أم الْفضل بِلَبن فَشرب، رَوَاهُ البُخَارِيّ وَغَيره. وَفِي سنَن أبي دَاوُد وَابْن مَاجَه ” …

أكمل القراءة »

نهي من دخل عليه عشر ذي الحجة وهو مريد التضحية أن يأخذ من شعره أو أظفاره شيئاً

نهي من دخل عليه عشر ذي الحجة وهو مريد التضحية أن يأخذ من شعره أو أظفاره شيئاً

نهي من دخل عليه عشر ذي الحجة وهو مريد التضحية أن يأخذ من شعره أو أظفاره شيئاً 4474 – عن أم سلمة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “إذا دخلت العشر، وأراد أحدكم أن يضحي، فلا يمس من شعره وبشره شيئاً” قيل لسفيان: فإن بعضهم لا …

أكمل القراءة »